فبراير 19, 2018 8:25
قصة أول إمارة صليبية في العالم الإسلامي

قصة أول إمارة صليبية في العالم الإسلامي

تعرف على أول إمارة صليبية أقامتها الحملة الصليبية الأولى في العالم الإسلامي..

نشأة هذه الإمارة كانت غريبة جدًا فبعد خلاف وصل إلى اقتتال بين قائدين من قادة الحملة الصليبية الأولى وهما  بلدوين وتانكرد حدث تصالح بينهما ثم حدث اجتماع بين زعماء الحملة الصليبية وقاموا بلوم وتقريع بلدوين بما فيهم أخوه جودفري، فاستغلَّ بلدوين هذا اللوم لينسحب بجيشه من الجيوش الصليبية الرئيسية متجهًا ناحية الرها في الشرق، متناسيًا بيت المقدس والحجيج النصارى، فلم يكن له همٌّ إلا تأسيس مملكة خاصَّة به، وإن كانت بعيدة كل البعد عن بيت المقدس وطريق الحجيج.

وفي الطريق سلَّمت له كل المدن دون قتال، وغالبية سكانها كانت من الأرمن، ثم وصل إلى الرها، واستقبله أهلها الأرمن بالترحاب، وكان هذا على غير رغبة أميرها اليوناني ثوروس Thoros، الذي كان يدفع الجزية قبل ذلك للمسلمين، وكان يأمل أن يستقلَّ بالمدينة لنفسه ليُصبح تابعًا للدولة البيزنطية لا لبلدوين.

فقرَّر ثوروس أن يأخذ حلاًّ وسطًا، وهو أن يعرض على بلدوين أن يُصبح بمنزلة ابنه – وكان هذا الأمير مسنًّا- ثم  يُصبح بلدوين الوريث الشرعي له على مدينة الرها وما حولها من مدن وقرى، وهي منطقة غنية خصبة، فوافق بلدوين على ذلك، ودخل المدينة، ثم إنه اتفق مع بعض الأرمن في المدينة على الغدر بثوروس، وبالفعل قتلوه، ليتسلم بلدوين مقاليد الحكم في المدينة، وليؤسِّس أول إمارة صليبية في العالم الإسلامي، وهي إمارة الرها، وذلك في (ربيع الاخر 491 هـ =  مارس سنة 1098م).

للمزيد ..

د.راغب السرجاني – قصة الحروب الصليبية

تعليقات الفيس بوك

تعليقات



عدد المشاهدات : 2058

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*